الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة

من اين اتى الزائر
انت الزائر رقم

visitor stats


شاطر | 
 

 توسيع الصمام المترالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aicha



عدد الرسائل : 174
تاريخ التسجيل : 18/11/2008

مُساهمةموضوع: توسيع الصمام المترالي   الخميس ديسمبر 30, 2010 5:04 pm

دكتور / حسان شمسي باشا
دكتور / وقار حبيب أحمد
دكتور / خالد الشيبي
قسم أمراض القلب – مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة – جدة


ما هو الصمام الميترالي
يقع
الصمام الميترالي بين الأذين الأيسر والبطين الأيسر . ويجرى عبره الدم من
الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر . وقد يصاب هذا الصمام بالحمى
الروماتيزمية فيحدث تسمك وتليف فيه . وهذا ما يؤدي إلى تضيق فتحة هذا
الصمام .








ما هي تأثيرات تضيق الصمام الميترالي ؟
إن
وجود تضيق في الصمام الميترالي يعيق جريان الدم من الأذين الأيسر إلى
البطين الأيسر . وهذا ما يسبب ارتفاعاً في الضغط داخل الأذين الأيسر ، مما
يؤدي إلى ارتفاع الضغط في الأوعية الدموية الرئوي




ويؤدي ذلك إلى حدوث توسع في الأذين الأيسر ، وقد يحدث اضطراب في ضربات القلب يسمى : الرجفان الأذيني .
ويشكو
المريض عادة من ضيق النفس أثناء الجهد ، ومن الأعياء ، وفي الحالات
المتقدمة يحدث ما يسمى بأزمة الرئة ( تجمع شديد للسوائل في الرئتين ) .

كيف يكتشف وجود تضيق بالصمام الميترالي ؟
يتم
تشخيص المرض عن طريق الأعراض المرضية والفحص الطبي السريري ، ويتأكد
التشخيص بإجراء تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية ( الأيكو ) ، ونادراً ما
يحتاج الوضع إلى التشخيص عن طريق القسطرة القلبية .

كيف يعالج تضيق الصمام الميترالي ؟
عندما
يتم تشخيص الحالة يناقش الطبيب مع المريض خيارات العلاج ، وذلك تبعاً
لأعراض المريض ، وشدة التضيق في الصمام ، وحالة الصمام التشريحية وتعالج
معظم حالات التضيق الخفيف أو المتوسط بالعلاج الدوائي . أما في الحالات
الشديدة فقد يحتاج المريض إلى توسيع الصمام الميترالي أو تبديل الصمام
جراحياً .

كيف يجرى توسيع الصمام الميترالي ؟
يمكن إجراء توسيع الصمام التاجي من قبل :
1- جراح القلب : وذلك بإجراء عملية جراحية تحتاج إلى فتح الصدر وتخدير عام .
2-
استشاري القلب التداخلي : باستخدام القساطر والبالونات أو بواسطة جهاز
معدني خاص ودون الحاجة إلى عملية جراحية . وسواء أجريت بالطريقة الأولى أو
الثانية ، فإن وضع الصمام التشريحي ينبغي أن يكون مناسباً للتوسيع .
فالصمام المصاب بتكلس شديد لا يصلح فيه التوسيع ، بل يحتاج إلى تبديل عن
طريق الجراحة .

ما الذي يناسب صمام قلبي : الجراحة أم التوسيع بالبالون ؟
إذا
كان الصمام مناسباً للتوسيع بالبالون وللجراحة ، فالخيار الأفضل هو إجراء
التوسيع بالبالون . وقد أظهرت الدراسات أن نتائج الطريقتين متماثلة على
المدى القريب والبعيد
ويمتاز التوسيع بالبالون بأن المريض لا يحتاج معه
إلى فتح الصدر ولا إلى تخدير عام ، وبأن المريض لا يحتاج للبقاء في
المستشفى لفترة طويلة ( يوم أو يومين ) .

كيف يجرى توسيع الصمام الميترالي بالبالون ؟
يجرى
توسيع الصمام الميترالي بإدخال قسطار في نهايته بالون عن طريق الأوعية
الدموية إلى القلب . ويدخل القسطار عبر الوريد الفخذي في أعلى الفخذ ، ومن
هناك يصل القسطار إلى الوريد الأجوف السفلي ، ومن ثم إلى الأذين الأيمن ،
ثم يعبر القسطار عبر الحاجز بين الأذينين إلى الأذين الأيسر ومن هناك يدخل
القسطار عبر الصمام الميترالي .
وكل هذا يجري بدون أية جراحة ، ولا
تحتاج إلا إلى وخزة إبرة في أعلى الفخذ . وعندما ينفخ البالون – وهو عبر
الصمام الميترالي – يتوسع الصمام وينفتح الجزء المغلق منه .

لماذا يجري تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية ( الإيكو ) عن طريق المنظار ؟
قد
يحتاج بعض المرضى لإجراء تصوير الإيكو عن طريق المنظار الذي يدخل عن طريق
الفم ثم المرئ لرؤية القلب بوضوح من عدة زوايا للتأكد من خصائص الصمام ،
ومن إمكانية توسيع الصمام بالبالون ، وللتأكد من عدم وجود خثرة ( جلطة ) في
الأذين الأيسر .
فإن كانت الخثرة كبيرة ، أو ظلت هناك رغم العلاج الدوائي ، أشار طبيبك عليك بإجراء عملية جراحية للصمام .

ما هي مضاعفات توسيع الصمام الميترالي بالبالون أو بالجهاز المعدني ؟
قد
يترافق توسيع الصمام الميترالي بالبالون أو بالجهاز المعدني بخطورة لا
تتجاوز عادة 1 % ويشمل ذلك السكتة الدماغية وانثقاب القلب والنزيف داخل
غشاء التامور أو الوفاة .
وهناك احتمال قليل في أن تزداد درجة تسريب (
تهريب ) الصمام الميترالي بسبب زيادة في توسع الصمام . ولا يحتاج ذلك عادة
إلى مداخلة أخرى ، إلا أنه في 1 % من الحالات قد يحتاج الأمر إلى تبديل
الصمام .

هل هناك أية أدوية استخدمها بعد توسيع الصمام بالبالون ؟
معظم
المرضى لا يحتاجون إلى تناول أي دواء بعد التوسيع بالبالون . أما إذا كان
لدى المريض اضطراب في ضربات القلب يدعى ( الرجفان الأذيني ) فيحتاج الأمر
إلى تناول دواء مسيل للدم ( ورفارين ) .
" مع تمنياتنا القلبية لكم بالشفاء العاجل بإذن الله "

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
توسيع الصمام المترالي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الامراض المزمنة :: امراض القلب و الجهاز الدوراني-
انتقل الى: